Home / مجتمع / استنكار المجتمع المدني بعمالة مولاي رشيد لما يحدث من فوضى وتهديد وهيمنة بسوق الجملة بسيدي عثمان

استنكار المجتمع المدني بعمالة مولاي رشيد لما يحدث من فوضى وتهديد وهيمنة بسوق الجملة بسيدي عثمان

متابعة – بوشعيب غيور


إن القفزة النوعية الذي قام بها صاحب الجلالة نصره الله بخصوص التعديل الدستوري الذي خول للجمعيات المدنية حق مساءلة جميع الإدارات والمرافق الحيوية التابعة للدولة.اذ سرعان مابادرت جمعيات المجتمع المدني بعمالة مولاي رشيد سيدي عثمان، بإثارة ما يجري داخل سوق الجملة لبيع الخضر والفواكه من تجاوزات وهيمنة وسيطرة إحدى النساء على أكثر من 200ميزان محمية بعصابة مدججة بالسيوف ،وتقوم بتهديد كل من عارض واستنكر الزحف ،والسيطرة على أماكنهم، واستبدال اوزانهم حتى صارت في رمشة عين من الرأسماليين التي يقام لها ولا يقعد ،وقد عادت
الفتوة والقوة الظالمة من جديد إلى سوق الجملة بعمالة سيدي عثمان، فمنذ اسبوعين أقدمت عصابة مدججة بالأسلحة البيضاء ،وهددت كل من يشتغل بالميزان ان يتخلى على مكان رزقه كرها وارغاما،ولو كانوا من ذوي الاحتياجات الخاصة، ورغم أن الجهات الوصية منهجهم رخصة الميزان بشكل قانوني،كي يكسبوا رزقهم بالحلال حتى لايكونوا مستهلكين غير منتجين
ولكن!.
هناك امرأة تمنع باب الرزق على كل من أراد العمل بالميزان وهي مدعمة بعصابة تزرع الرعب والتهديد
بأن يتخلوا على مكان اشتغالهم ،وهي تمتلك 200ميزانا،ولها نفوذ ،فما كان من المتضررين سوى اللجوء إلى السلطات المحلية والأمنية بغية انصافهم ،وتم تقديم شكايتهم باسم جمعيات المجتمع المدني بعمالة مولاي رشيد سيدي عثمان الذين استنكروا لما يحدث في قلب سوق الجملة من هيمنة واستغلال وتهديد، وقد قدمت هذه الحمعيات شكاية إلى السادة الموقرين :

.السيد عامل صاحب الجلالة الملك على عمالة مولاي رشيد
.والسيد رئيس جماعة الدار البيضاء
.والسيد رئيس مقاطعة سيدي عثمان
.والسيد رئيس المنطقة الأمنية مولاي رشيد
.والسيد مدير سوق الجملة لبيع الخضر والفواكه
وكانت هذه الشكاية المؤرخة : 17\9\2020.
ومضمون هذه الشكاية :
حول استيطان سوق الجملة لبيع الخضر والفواكه من طرف عصابة مدججة بالسيوف تتزعمهم امرأة تنهج أسلوب التهديد والقوة.
وقد استمع السادة وبدأت عملية التحقيق تأخذ مجراها من أجل الوصول إلى الحقيقة،وخصوصا أن هذه المرأة تمتلك 200ميزانا،وقد اغتنت بسرعة على حساب من منعتهم من العمل، وأرعبت كل من حاول الوقوف أمامها، والمعلوم أن هذه الأوزان هي من حق ذوي الاحتياجات الخاصة.
وقد ناشدت، هذه الجمعيات بالتدخل الفوري لكل السلطات المعنية بالأمر .حيث تضرر الناس البسطاء ماديا ومعنويا ،ولهذه الأسباب ترجو جمعيات المجتمع المدني بالتدخل الفوري للفرقة الوطنية المعروفة بالنزاهة وحسن البصيرة.وإن جمعيات المجتمع المدني بعمالة مولاي رشيد سيدي جاهزة لإعطاء الحجج والمعلومات الكافية.

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.